منتديات دوشـــــــة صلــــــب doosha_ solub

جبل دوشـــــة من اجمل المناظر بقرية صلب المحس
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قضية راي العام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بت النيل
::(*الدعــم والتطـوير*)::
::(*الدعــم والتطـوير*)::
avatar

انثى
عدد الرسائل : 133
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 05/02/2008

مُساهمةموضوع: قضية راي العام   السبت فبراير 16, 2008 11:32 am

تصاعدت الأزمة بين المؤلف المصري محسن الجلاد وبين المخرج السوري محمد عزيزية حول أحداث المسلسل التليفزيوني قضية رأي عام المعروض حاليا علي قناة دبي الفضائية وبعض القنوات الأخري من بطولة يسرا ورياض الخولي ولقاء الخميسي ورجاء الجداوي.
الأزمة بسبب مشهد الاغتصاب الذي عرض مؤخرا علي الشاشة، وظهر بشكل مبالغ فيه لا يصح تقديمه علي القنوات الفضائية التي تدخل كل منزل ويشاهدها الصغار والكبار.
كما ان هذا المشهد لا يصح عرضه علي الإطلاق خلال عمل يقدم في شهر رمضان المعظم الذي يتحلي فيه الناس بالصفات الحميدة ويبتعدون عن الرذائل والغرائز.
تبادل المؤلف والمخرج الاتهامات حول هذا المشهد الذي اثار الرأي العام وغضب منه الكثيرون، والبعض رفض تكملة مشاهدة المسلسل الذي يقوم بشكل أساسي علي قضية الاغتصاب.
قال المؤلف محسن الجلاد: هذا المشهد موجود بالفعل في السيناريو لكن بلا مبالغة أو تضخيم كما ظهر علي الشاشة، والسيناريو له مواصفات والإخراج يمكنه تضخيم مواصفاته أو تقليلها حسب الشكل الذي يتم تصوير العمل به.
أضاف: فوجئت مثل بقية المشاهدين بمشهد الاغتصاب يأخذ حيزا كبيرا علي الشاشة ولم أقصد به ذلك، لأنني أهدف الي طرح قضية الاغتصاب وكيف ينظر لها المجتمع الذين يدين المرأة أو الفتاة المجني عليها، وغالبا ما يرفض الشكوي بسبب الفضيحة التي تحيط بهن جراء أي خطوات قانونية، وهذا يتيح الفرصة لتكرارها.
أشار الجلاد الي انه لم يسبق أن طرح قضية استفزت الناس، والجميع يشاهد له مسلسل للثروة حسابات أخري بطولة صلاح السعدني عدة مرات علي كل قناة فضائية تعرضه، ولم يحدث ان اشتكي أحد من وجود مشهد مبتذل في عمل سابق له.
أما المخرج السوري محمد عزيزية فيري أنه جسد ما جاء بالسيناريو والحوار ولم يقحم المشهد علي العمل، بل أن النص يقوم علي هذا المشهد بشكل أساسي والشخصيات تتمحور حوله في الحلقات التالية وما هي ردود الأفعال وبالتالي لم أدخل اللقطات برغبة مني، لكنني كمخرج للعمل لي رؤيتي في تنفيذ كل مشهد يعرض علي الشاشة.
من جهة اخري اعتبر نقاد دراما مصريون خلال متابعتهم لمسلسلات رمضان لهذا العام ان بعض هذه المسلسلات المصرية يسعي لتحسين صورة رجال الامن خصوصا بعد فضح قضايا تعذيب مارسها بعض رجال الامن تم تصويرها بواسطة هواتف نقالة. واوضح هؤلاء النقاد ان العديد من المسلسلات شهد ظهورا لرجال الامن، خصوصا في قضية رأي عام لمحمد عزيزية وتأليف محسن الجلاد وبطولة يسرا، و يتربي بعزو لمجدي ابو عميرة وتأليف يوسف معاطي وبطولة يحيي الفخراني. وكذلك الامر بالنسبة الي الدالي ليوسف شرف الدين وتأليف وليد سيف وبطولة نور الشريف، و نقطة نظام لاحمد صقر وتأليف محمد صفاء عامر وبطولة صلاح السعدني، و عفريت القرش لسامي محمد علي وتأليف كرم النجار وبطولة فاروق الفيشاوي وسواها.
ووصف الناقد طارق الشناوي ما يجري في الدراما حول هذا الموضوع في حديث لوكالة فرانس برس ان هناك توجها، ليس من قبيل الصدفة، لتحسين صورة رجال الامن في عين المواطن خصوصا بعد ظهور عشرات الاشرطة التي تصور قضايا تعذيب اكدت بعضها المحاكم، التي ادانت ضباطا مارسوها . واضاف يبدو ان هناك حاجة ملحة لهذا التوجه من قبل وزارة الداخلية، ولكن المؤكد ان مثل هذه المحاولات تبوء في نهاية الامر بالفشل لان تعامل المواطن مع جهاز الشرطة والفساد الذي نراه في بعض اقسام الشرطة لا يمكن له ان يلغي هذه الصورة. فالواقع اكثر مرارة مما يتم الحديث عنه او كشفه .
وعلي الصعيد الدرامي رأي ان مسلسل يتربي بعزو قدم صورتين لرجل الامن.
الاولي هي لرجل الامن العنيف ولكن بشكل مقنن والذي يمثلة ياسر جلال الابن البكر ليحيي الفخراني في المسلسل عندما يلقي القبض علي مجموعة ارهابية في سيناء .
واضاف اما الشخصية الاخري في شخصية مساعد وزير الداخلية التي يؤديها احمد فؤاد سليم الذي يحاول ان يظهر كمصلح اجتماعي اكثر منه رجل امن في التعامل مع احد قادة المظاهرات الطلابية في الجامعات .
اما الناقدة علا الشافعي فاعتبرت ان الصورة التي ظهر فيها سامي العدل كضابط كبير في مسلسل قضية رأي عام الضابط الطيب الذي يسمح ليسرا بان تشاركه في التحقيق مع متهمة ويتعامل بهذه الرقة والانسانية مع احد المعتقلين المتهمين باغتصاب يسرا وزميلتيها لا يمكن لها ان تظهر في الواقع .
وذكرت بقضية الفنانة المغربية التي اعتقلت بتهمة قتل زوجها واعترفت بذلك تحت وطأة التعذيب، وتبين بعد ان امضت سنوات عدة في السجن انها بريئة، وتم التحقيق مع الضابط الذي قام بتعذيبها واجبارها علي الاعتراف .
واضافت ان هذه القضية لا زالت ماثلة في الاذهان، الي جانب العشرات من القضايا المثارة فيها قضايا التعذيب، والمنشور او المصور منها اقل بكثير مما هو في الحياة اليومية التي يعيشها المواطن المصري .
ولكن الشناوي اعتبر ان ظهور الضابط الكبير في الصورة التي اشارت اليها الشافعي عدا عن مصداقيتها، فهي اتت ايضا كضرورة درامية، لاظهار بطلة المسلسل يسرا في غالبية مشاهده. فالمسلسل تم تفصيله بما يضمن ذلك، اكثر منه توجها الي الواقع ومعالجته

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دوشنتود
الـــمــــدير العـــــــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 552
العمر : 38
الموقع : www.doosha.mam9.com
المزاج : تصفح انترنت
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: قضية راي العام   السبت فبراير 16, 2008 12:03 pm

مشكوووووووووووووووووور جدا هذا امر مهمة جدا
وارجول نمكي الابحار في هذا الموضوع

واليكم مثل
اخوتي وزميلاتي الكرام انا على يقين تام ولربما تتفقون معي في أنه رغم مزاعم المساواه فالعنف ما زال يشكل العبء الأكبر للمرأه وما زال وباء يجتاح العالم وبالاخص عالمنا العربي حيث أنني كل ما اقرأ قصه او حدث يتعلق بممارسة العنف مع أي امرأه أيا كانت هذه المرأه يقشعر بدني وتشمئز نفسي من ما يحدث مع هذا الكائن الملائكي الذي تجلى خالق الكون في خلقها والابداع فيها وتكريمها في الدين الحنيف وذكرها في الاحاديث النبوية الشريفة وتعظيم مكانتها اكثر من مره وبل يجب الاعتراف بأنه لو لا هذا المخلوق الجميل لما كنا نحن الرجال متواجدين فهي الأم ، الاخت الى آخره .
تصدقوا يا اخوتي انه وفي قصه واقعية حدثت ببلدنا الشقيق مصر، رجل ( مع الاعتذار لكلمة الرجولة ) لأنه بصراحة الرجولة وكما قيل بالدارجي السوداني الاصيل ( الرجولة خشم بيوت ) لذلك دعوني باسمكم أن اسحب كلمة رجل واضع بدلاً منها ( وحش بشري ) حيث أن هذا الوحش البشري الجبان المعتوه بسبب فقط تأخر زوجته في اعداد وجبة الفطور له قام بقطع اصابعها بالسكين ولحسن حظها استطاع الجيران انتشالها من يد هذا الوحش البشري حيث انه بعد ان قطع اصابعها كان يحاول قتلها ( يعني لم يكفيه قطع اصابعها بل كان يريد التمثيل بها بعد قتلها ) وتخيلوا يا اخوتي بأنه يعمل بمهنة مهندس ، يا للهول يا للفظاعة أي هندسة هذه ولعمري بئس الهندسة ولكن لربما يفترض أن يطلق عليه مهندس الأجرام البشري ( مع الاعتذار لكل مهندس ومع الاعتذار لهذه المهنه الرايعة ) . وعند ما وصلت القضية للمحكمة فبكل صور البجاحة والخيابة قال واقفا امام المحكمة يدافع عن نفسه الغذره ويبرر ما فعله بأن زوجته ( المغلوب على أمرها) دأبت على عدم طاعة أوامره والكذب عليه ( أي نفاق وأي غذارة وصل اليها هذا الوحش البشري).
اخواني واخواتي الأعزاء هذا نموذج بسيط من أشكال العنف والظلم والعذاب الواقع على المرأه في عالمنا العربي لماذا ؟!! فقط لأن نوعها في شهادة الميلاد ( أنثى ) ومن حق ( الذكر) أن يهينها كيفما شاء والخطأ عنه مرفوع والعقاب ممنوع بأمر القوانين .
أتاسف لأطالة المقدمة وادخل في الموضوع الذي شغل الرأي العام والذي صار قضية رأي عام وهو نوع من ابشع انواع العذاب والمراره التي تعاني منها المرأة وهو انتزاع أغلى ما عندها وهو شرفها وعفتها ، حيث هنالك سؤال نطرحه على بئش النقاش ( هل الاغتصاب قضية رأي عام !!؟ ) حيث أثار مسلسل قضية رأي عام ( بطولة الممثلة الرايعة يسرا ) الكثير من ردود الفعل فهو يتناول جريمة الاغتصاب في المجتمع المصري بشكل خاص والمجتمع العربي بشكل عام ، وهل يختلف رأي المثقف عن رأي الجاهل في مثل هذه الحوادث في ظل مجتمع تحكمه موروثات عديده لا تزال تنخر في عقولنا ، وحيث كان في السابق دايما ما تعزى عملية الاغتصاب بعد حدوثها للمرأة ويتم تبرير ما حدث من الرجل باشياء كثيره مثلا الزي الذي ترتديه المغتصبه اذا صح التعبير وعن مدى الحشمة في ذلك الزي وعن مدى التبرج ، حيث كانوا يعزون سبب الاغتصاب الى الاغواءات والاغراءات من المغتصبه من ما ترتديه من زي ، ولكن اتضح جلياً أن هنالك حتى العديد من النساء والفتيات المحجبات والمنقبات قد تعرضن ايضا لعملية تحرش واغتصاب من ما يعني أن تلك القاعدة اكسرت ولم تعد السبب في ما يحدث من اغتصاب وتحرش.
هنالك أسئلة كثيرة تطرح نفسها حول واقع الحال لجريمة الاغتصاب وعن كيفية معالجتها وهل هنالك مراكز تأهيل للأرشاد النفسي تعتني وتهتم بالمغتصبه أم لا !!؟ وهل يتم معالجة المغتصب أم يترك للبحث عن فريسة أخرى !!؟ ، كما يجول في خاطري سؤال مباشر لكم يا اخوتي اعضاء هذا المنتدى العملاق ، وهو اذا الله لا قدر وتعرضت اختك أي شقيقتك للاغتصاب أي تم اغتصابها كيف تتعامل مع هذا الموقف !!؟ وكيف يكون موقف الأسرة اتجاهها !!؟ ، وحول ما طرحته بين يديكم ارجو الرد وبكل صراحة ودون مجاملة عن موقفكم حول هذه القضية مهما كان ردك فنحن من واجبنا ان نحترم الرأي الآخر وان تكون لدينا ثقافة الاختلاف

_________________

حينما يُزهرُ التوتُ والبرتقالْ
وتمتد " صلـــــــب "ُ
حتى حدود الخيالْ
يلمسُ الدفءُ قلبي،
فيجري دمي في ثَراها
دوشنتــــــــــــــــود
عمــــار محمــد شـريــــــف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.doosha.mam9.com
 
قضية راي العام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دوشـــــــة صلــــــب doosha_ solub :: منتديات عامة :: دوشة القضايا والحلول-
انتقل الى: